فعاليات الشهر الفرنكوفوني تنطلق اليوم في بيروت

تشهد بيروت وعدداً من المناطق اللبنانية بدءاً من اليوم الجمعة نشاطات متنوعة على مدى شهر كامل، في مجالات الثقافة والفنون والمجالات الإبداعية.

تنطلق مساء اليوم الجمعة فعاليات “شهر الفرنكوفونية” في بيروت، الذي يعتمد على الثقافة والسلام بين الشعوب. وقال وزير الثقافة ريمون عريجي إن “جميع الشركاء الفرنكوفونيين لبوا دعوة كل من لبنان والمنظمة الدولية للفرنكوفونية بروح الإنفتاح والتبادل، ووظفوا أفضل مواهبهم كي تصدح دوماً أصوات السلام والتسامح فتطغى على الأصوات الداعية للكراهية ورفض الآخر”.
واعتبر الوزير عريجي أن شهر الفرنكوفونية هذا مناسبة للمشاركة في حفل من تمازج اللغات والإستماع إلى أوركسترا تتشكل عناصرها من بلدان مختلفة بثقافاتها تجمعها لغة واحدة وتتشارك أنبل قيم الإنسانية والحرية. الإفتتاح اليوم الجمعة يتضمن لقاءً مميزاً بين الممثلة كلوتيلد كورو والمؤلف الموسيقي اللبناني العوّاد زياد الأحمدية، على خشبة مسرح مونتاني (المعهد الفرنسي في لبنان) حيث يلتقيان حول رواية لميا زيادة الأخيرة (o nuit o mes yeux). وبالتعاون مع السفارة الكندية في بيروت يقام معرض صور للفنان بسام لحود الذي سبق وعرض الصور في أوتاوا- كندا. وتقدم دلفين باردن مع الأوركسترا الوطنية الفيلهارموتية حفلة في كنيسة سان جوزيف للآباء اليسوعيين في الأشرفية، شرق العاصمة بيروت. كما تقام ورش موسيقية ومسرحية عديدة. ويجدد لبنان للمرة الثانية مبادرة ليلة المتاحف، كما تقام الدورة السابعة عشرة للحكاية والمونودراما بمشاركة: مارك بيلون، بيار ديلي، آيني إيفتن، نادين والش، ومارسيل زاراغوزا. إشارة إلى أن المراكز الثقافية الفرنسية الموزعة في عموم لبنان (طرابلس، صيدا، النبطية، دير القمر،وغيرها) تشهد نشاطات رديفة خلال الشهر الفرنكوفوني.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*