تسيبراس: لم يتم تهميش اليونان في لقاء القمة-فديو

صرح رئيس الوزراء اليكس تسيبراس مباشرة بعد الانتهاء من اجتماع قادة الاتحاد الاوروبي- تركيا في بروكسل انه:كان لدينا تحول كبير في إطار المناقشة. وتركز

النقاش حول كيفية العثور على حل لتخفيف تدفق اللاجئين  بالتعاون مع تركيا.  كما قال تسيبراس ان  بيت القصيد هو أن النقاش قد دخل مرة اخرى في مساره الصحيح،

وفقا للسيد تسيبراس “اليونان لم يتم تهميشها  فحسب، بل تم عزل وتهميش جميع  البلدان التي أرادوا لليونان أن تكون معزولة”.

واضاف “اعتقد انه  يمكن وصف نتائج مؤتمر القمة فقط باعتبارها خطوة إلى الأمام”، كما شدد على ضرورة اتخاذ العديد من الخطوات إلى الأمام، لأن الصور من  

ايذوميني تدل على حالة ماْساوية. على الرغم من ان البعض يعتقد ان المشكلة لا تمس الحضارة الأوروبية ومستقبل الاتحاد الأوروبي “، وقتها نكون قد وقعنا بخطأ كبير

جدا وهذا الخطأ إذا واصلنا تجاهله  سندفع ثمنا باهظا نحن الاتحاد الاوروربي “.

وفي الوقت نفسه، أكد رئيس الوزراء أن الاجتماع سيستمر اليوم في أزمير، حيث سيتم انجاز “اجتماع تاريخي” على حد تعبيره, و انه ستقرر بشأن استكمال اتفاق إعادة

القبول اليوناني – التركي بشاْن اللاجئين بهدف ان تقبل أنقر بعودة جميع المهاجرين اللذين لا يحق لهم  الحماية الدولية. “هذا الاتفاق يمكن أن يمهد الطريق للتصدي لمهربي البشر”

وبحسب تقديرات الكسيس تسيبراس أن القمة المقبلة التي ستعقد يومي 17 و 18 مارس ستكون حاسمة للغاية لأن “هذه المواجهة والصدام بين الأفكار يحتدم.” وأعرب

عن اعتقاده  أن الحل الوحيد لتجاوز الازمة في  أوروبا  انه على الجميع احترام حاجات الاخر.

وأخيرا، فيما يتعلق بالاوليات التي تسعى  اليونان الى تحقيقها ، تلك الاهداف التي تبلورت  في اجتماع القادة السياسيين يوم الجمعة الماضي، صرح الكسيس تسيبراس أنه تم تحقيق غالبيتها العظمى.

وقال إن اليونان قد تمكنت من نزع اعتراف من قبل الدول الاعضاء على ضرورة مساعدتها في هذه اللحظات العصيبة، من خلال  الدعم المالي والتقني واللوجستي،

لمواجهة هذه الازمة . وأخيرا، هناك اشارة واضحة الى نقل اللاجئين من اليونان الى دول الاتحاد الأوروبي، في حين قال رئيس الوزراء هناك تحديث سريع على إعادة

لاجئين الى تركيا ، وبالتالي تقليل من تدفق اللاجئين والمهاجرين الى اليونان

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*